وفاتان و199 إصابة جديدة بكورونا في غزة

أعلنت وزارة الصحة في غزة، صباح الأربعاء، عن تسجيل حالتي وفاة و199 إصابة بفيروس “كورونا” في القطاع خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأشارت الوزارة في تقرير يومي للحالة الوبائية إلى أنها أجرت 979 فحصًا مخبريًا خلال المدة المذكورة، وتعافي 354 حالة جديدة.

ولفتت إلى أن إجمالي تراكمي المصابين وصل إلى 112516 إصابة، والحالات النشطة 3564، وإجمالي المتعافين 107903 حالات، والوفيات 1049 حالة وفاة.

وأوضحت أن إجمالي الحالات التي تحتاج رعاية طبية في المستشفى 69 حالة، والحالات الخطيرة والحرجة 45 حالة.

وذكرت الصحة أن إجمالي الجرعات التي وصلت قطاع غزة تبلغ 207200 جرعة، تكفي لـ 103600 شخص، فيما بلغ إجمالي الأشخاص الذين تلقوا اللقاح 50205 أشخاص.

الأردن تدين اعتداءات الاحتلال على المقدسيين

أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على المقدسيين في منطقة باب العامود والبلدة القديمة في القدس المحتلة، والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وحمّلت الخارجية في بيان، سلطات الاحتلال مسؤولية التصعيد الذي جرى أمس، عقب سماحها لمجموعات متطرفة بتنفيذ المسيرة الاستفزازية والتصعيدية في القدس “مسيرة الأعلام”.

وطالب الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز، سلطات الاحتلال بالكف عن الاعتداءات والاستفزازات وباحترام الوضع القائم التاريخي والقانوني في القدس.

وقال الفايز إن “السماح للمسيرة الاستفزازية وما تخللها من هتافات وشعارات عنصرية وتحريضية وإساءات، واعتداءات الشرطة على المقدسيين ومنعهم من دخول البلدة القديمة والتضييق عليهم، هي تصرفات تصعيدية مرفوضة ومدانة، وتتنافى مع كافة الجهود الإقليمية والدولية لتثبيت التهدئة وخفض التصعيد والعنف”.

أحدهم مصاب.. اعتقالات إسرائيلية بمداهمات في الضفة

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الأربعاء، عددًا من المواطنين خلال مداهمات شنتها بأنحاء الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة بيتا في نابلس واعتقلت الشاب سالم حمايل، وهو أحد المصابين برصاص الاحتلال على جبل صبيح، كما اعتقلت شقيقه الأسير المحرر سليم حمايل، والأسير المحرر براء بركات عديلي.

واعتقلت قوات الاحتلال أيضًا الكاتب والأسير المحرر وليد خالد حرب بعد مداهمة منزله ببلدة اسكاكا شمال سلفيت.

وفي طولكرم، داهمت قوات الاحتلال، فجر اليوم، المدينة، واعتقلت مواطنين وسط مواجهات.

وقالت مصادر محلية لوكالة “صفا” إن قوة عسكرية داهمت ضاحية ذنابة واعتقلت والأسير المحرر فادي بنان محمد صوان وفتشت منزله.

كما داهمت مخيم طولكرم واعتقلت المواطن آدم محمد ضميري وانتشرت في شوارع المخيم وتعرضت للرشق بالحجارة خلال المداهمات.

حكومة الاحتلال الجديدة تصادق على “مسيرة الأعلام”

صادق وزير الأمن الداخلي في حكومة نفتالي بينيت الجديدة على ما يسمى بمسيرة الأعلام للمستوطنين بالقدس المقررة غدًا الثلاثاء.

ويأتي ذلك رغم تحذيرات فصائل المقاومة الفلسطينية والدعوة للنفير العام؛ لمواجهة المستوطنين. 

جاء ذلك بعد انتهاء جلسة تقييم أمني، حيث تمت مواقة شرطة وجيش الاحتلال، والشاباك، ومجلس الأمن القومي الإسرائيلي.

وقرر وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومر بارليف، الإبقاء على مسيرة الأعلام في القدس في موعدها المقرر غداً وبنفس المسار المخطط لها.

وصادق الوزير على أن تمر المسيرةُ بساحة باب العامود وعبر شوارع البلدة القديمة وصولا إلى باحة حائط البراق.

في سياق متصل ذكرت قناة “كان الإسرائيلية” أن رئيس هيئة الأركان أفيف كوخافي طالب وحدات الجيش بالاستعداد لإمكانية تجدد التصعيد مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

وأضافت أن الجيش الإسرائيلي نشر بطاريات إضافية لمنظومة “القبة الحديدية”.

وتأتي هذه التحذيرات في وقت دعت فصائل المقاومة الفلسطينية أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة والقدس والداخل المحتل لشد الرحال للرباط في المسجد الأقصى للتصدي لاقتحامات الاحتلال.

وقالت الفصائل في بيانات متفرقة، إن مسيرة الأعلام في القدس تشعل فتيل المواجهة مجددًا، وأنها ستكون بمثابة صاعق انفجار.

ويُطلق على الفعالية “مسيرة الأعلام” نظرًا للعدد الكبير من الأعلام الإسرائيلية التي يرفعها المشاركون.

وكان من المقرر أن تمر من خلال باب العامود، أحد أبواب القدس القديمة، عبر شوارع البلدة، وصولا إلى حائط البراق، الذي يسميه الإسرائيليون “حائط المبكى”.

الشهر الماضي، كان من المقرر تنظيم المسيرة تزامنا مع الذكرى السنوية لاحتلال القدس عام 1967، لكن جرى تأجيلها إثر العدوان الإسرائيلي على غزة والذي امتد من 10 حتى 21 مايو/أيار.

أسيران من مخيم جنين يعلنان إضرابهما عن الطعام

أعلن الأسيران أيسر محمد العامر (21 عاما)، وإبراهيم عماد العامر (19 عاما) وكلاهما من مخيم جنين، اليوم الإثنين، إضرابهما المفتوح عن الطعام في سجن “جلبوع”، إسنادا للأسيرين المضربين عن الطعام يوسف العامر وعمرو الشامي.

وقال مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور إن عائلتي الأسيرين أكدتا شروعهما بالإضراب عن الطعام، مبينا أن الأسير أيسر هو ابن عم الأسير يوسف العامر، وإبراهيم هو شقيق يوسف الذي يواصل إضرابه لليوم الـ15 وكذلك الشامي.

واشار إلى أن الأسير أيسر محكوم بالسجن لمدة 5 سنوات، وإبراهيم ما يزال موقوفا منذ 19 شهرا.

شيخ الأزهر: “مسيرة الأعلام” استفزازٌ جديد

قال شيخ الأزهر الإمام أحمد الطيب، اليوم الاثنين، إن إصرار الاحتلال على تنظيم “مسيرة الأعلام” حول المسجد الأقصى المبارك، هو استفزازٌ جديدٌ، ينضم لسلسلةٍ طويلةٍ من المخططات الإجراميَّة.

واعتبر شيخ الأزهر تنظيم “مسيرة الأعلام” محاولةً لكسب دعاية سياسيَّة رخيصة، يقودُها اليمين الإرهابي المتطرِّف، على حساب دماء الفلسطينيين المسالمين وحقوقهم.

وأضاف أنه :على “العرب والمسلمين وكل محبي السلام في العالم أن نتصدى لهذه الانتهاكات الصهيونية، التي لن تجلب إلا مزيدًا من العنف والدَّمار والخراب”.

وكانت شرطة الاحتلال وافقت على طلب تنظيم مسيرةٍ شرقي القدس يومٍ غدٍ الثلاثاء، يتم خلالها رفع الأعلام الإسرائيلة، حيث كان من المقرر أن تنظم الشهر الماضي، لكن تم تأجيلها بعد العدوان على غزة.

وفي وقتٍ سابق من شهر حزيران/ يونيو الجاري، رفضت شرطة الاحتلال في طلب جماعات اليمين الإسرائيلية، تنظيمها الخميس الماضي، لكن تحت الضغط، وافق  المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية “الكابينت”،على تنظيمها غدًا الثلاثاء.

وتتضمن المسيرة رقصة بالأعلام الإسرائيلية مرورًا بباب العامود، إحدى بوابات بلدة القدس القديمة، ومنه إلى باب الخليل، وصولًا إلى حائط البراق شرق القدس.

“فتح” تدعو لمواجهة مسيرة الأعلام بالقدس

دعت حركة “فتح”، الشعب الفلسطيني للتصدي لمسيرة الأعلام الاستفزازية التي تنوي جماعات استيطانية تنفيذها يوم غدٍ الثلاثاء.

وقالت اللجنة المركزية لـ “فتح” في بيانٍ لها ، اليوم الاثنين، إن القدس خط أحمر وأن لدى الشعب الفلسطيني الإرادة الصلبة والإصرار على مقاومة الاحتلال في القدس وكافة الأراضي الفلسطينية.

وحمّلت، حكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن تفجير الأوضاع في القدس وعموم الأراضي الفلسطينية، داعيةً المجتمع الدولي للتدخل السريع لوقف اعتداءات الاحتلال.

وناشدت “فتح”، الشعب الفلسطيني بالوحدة ورص الصفوف في مواجهة المخططات الإسرائيلية الهادفة إلى تهويد القدس ومقدساتها وعلى وجه التحديد المسجد الاقصى المبارك.

وكانت شرطة الاحتلال وافقت على طلب تنظيم مسيرةٍ شرقي القدس، يتم خلالها رفع الأعلام الإسرائيلة، حيث كان من المقرر أن تنظم الشهر الماضي، لكن تم تأجيلها بعد العدوان على غزة.

وفي وقتٍ سابق من شهر حزيران/ يونيو الجاري، رفضت شرطة الاحتلال في طلب جماعات اليمين الإسرائيلية، تنظيمها الخميس الماضي، لكن تحت الضغط، وافق المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية “الكابينت”،على تنظيمها غدًا الثلاثاء.

وتتضمن المسيرة رقصة بالأعلام الإسرائيلية مرورًا بباب العامود، إحدى بوابات بلدة القدس القديمة، ومنه إلى باب الخليل، وصولًا إلى حائط البراق شرق القدس.

قوات الاحتلال تقتحم قسم 4 في سجن جلبوع

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الاثنين، إن قوات وحدة “المتسادا واليماز” التابعة لمصلحة سجون الاحتلال اقتحمت قسم (4) في سجن جلبوع الساعة الرابعة فجرا، وأجروا حملة تفتيش وقمع واسعة في السجن مما تسبب بحالة من السخط والتوتر في صفوف الأسرى في السجن.

واستنكرت الهيئة ما يتعرض له الأسرى الفلسطينيون في المعتقلات الإسرائيلية من اقتحامات وحشية من قبل إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية من أجل التضييق على الأسرى وفرض العقوبات عليهم وحرمانهم من أبسط حقوقهم.

يذكر بأن قوات “المتسادا ” تشكلت في العام 2003 كوحدة قمعية للاستجابة في حالة الطوارئ وهي تابعة للشرطة الإسرائيلية كغيرها من الوحدات الخاصة كوحدة “نحشون”، “والدرور” وتتكون “المتسادا” من جنود وضباط في صفوف النخبة المختارة من الجيش الإسرائيلي، حيث يتسلح عناصرها برشاشات “العوزي” والغازات المسيلة للدموع وأسلحة الليزر.

6 وفيات و156 إصابة جديدة بـ “كورونا” في فلسطين

سجلت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الاثنين، 6 حالات وفاة و156 إصابة جديدة بـ “فايروس كورونا”، خلال الـ 24 ساعة الماضية، في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأفادت الوزارة في التقرير الوبائي اليومي، أن الضفة سجلت وفاة واحدة و24 إصابة، وفي غزة 5 وفيات و132 إصابة.

وبيّنت أن الإصابات الجديدة في الضفة سجلت في جنين 6، نابلس 10، الخليل 3، طولكرم 1، بيت لحم 1، رام الله 3.

وأشارت الصحة إلى أن طواقمها أجرت 2559 فحصًا مخبريًا، أظهرت تعافي 325 مريضًا من “كوفيد-19”.

وتوزعت حالات التعافي الجديدة على النحو التالي: جنين 8، نابلس 33، الخليل 1، طولكرم 4، بيت لحم 2، رام الله والبيرة 4، سلفيت 1، ضواحي القدس 1 قلقيلية 2، طوباس 2، أريحا والأغوار 1، قطاع غزة 266.

وأعلنت وزيرة الصحة، مي الكيلة، أن نسبة التعافي من فيروس كورونا في فلسطين بلغت 97.7%، فيما بلغت نسبة الإصابات النشطة 1.2%، والوفيات 1.1% من مجمل الإصابات.

ولفتت النظر إلى وجود 13 مريضًا في غرف العناية المكثفة، بينهم 2 مرضى على أجهزة التنفس الاصطناعي.

ويعالج في مراكز وأقسام كورونا في المستشفيات في الضفة الغربية 18 مريضًا.

وفيما يخص المواطنين الذين تلقوا الطعومات المضادة لفيروس كورونا، فقد بلغ عددهم الإجمالي في الضفة الغربية وقطاع غزة 412,566 بينهم 253,604 تلقوا الجرعتين من اللقاح.

وذكرت “الصحة” أن 364,865 مواطنًا تلقوا الطعومات في الضفة الغربية، و47,701 في قطاع غزة.

الاحتلال يهدم مسكنين ويستولي عليهما شرق القدس

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، مسكنين واستولت على محتوياتها قرب قرية مخماس شمال شرق القدس.

وقال خضر كعابنة أحد سكان المنطقة، إن قوات الاحتلال هدمت مسكنين تبلغ مساحة كل منهما نحو 30 مترا مربعا، واستولت على ألواح الطاقة الشمسية التي تغذيها شرق قرية مخماس.

وتعود ملكية المسكنين للشقيقين سالم ومحمد فريج زواهرة.